الاصول التارخية للقبائل الجزائرية

الاصول التارخية للقبائل الجزائرية

اصول و تاريخ القبائل العربية و البربرية
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 عرب ولاية البويرة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 14
تاريخ التسجيل : 05/02/2018

مُساهمةموضوع: عرب ولاية البويرة    الخميس فبراير 15, 2018 3:19 pm

عرب البويرة ♥️

لحق بالجزائر من العلويين، الحسن بن سليمان بن الحسين بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب. ونزل مدينة هاز القريبة من المسيلة. قال البكري: "وكان له من البنين حمزة وعبد الله وابراهيم واحمد ومحمد والقاسم. وكلهم أعقب وعقبهم هنالك".
وباسم حمزة بن الحسن هذا سمي سهل حمزة. وكانت البويرة تسمى سوق حمزة لأنه الباني لها. قال البكري: "وسوق حمزة مدينة عليها سور وخندق. وبها آبار عذبة. وهي لصنهاجة. نزلها حمزة بن الحسن وبناها".

وكانت لحمزة بن الحسن بتلك الجهات مملكة هاز. وكانت تمتد من ناحية البويرة على مقربة من جبال جرجرة إلى نواحي زاغز الشرقي إلى نواحي قصر البخاري، فتشتمل على سهل حمزة الفسيح. وبهذه الجهة من القرى اليوم عين بسام وسور الغزلان وسيدي عيسى وغيرها.
قال ابن حزم الأندلسي: ومنهم حمزة بن الحسن بن سليمان بن سليمان بن الحسين بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب، ملك هاز في أرض المغرب، وملك قطيعاً من صنهاجة؛ وإليه ينسب سوق حمزة، وولده بها كثير، وكذلك أيضاً ولد إخوته في تلك الجهة "
واستمرت مملكة هاز لبني الحسن حتى ظهرت دعوة الشيعة، وأخذ بها زيري بن مناد الصنهاجي، فاجلب على مدينة هاز وخرّبها. وفي عهد المعز بن المنصور أجلب قائده جوهر على هذه المملكة وقضى عليها. قال ابن خلدون: "وحمل بني حمزة منهم إلى القيروان. وبقيت منهم بقايا في الجبال والأطراف معروفون هنالك عند البربر".

ولما كانت ثورة ابن غانية، انحازت زغبة الى الموحدين، ودافعت ابن غانية عن الجزائر. وكان لبني يزيد محل من زغبة بالكثرة والشرف، وكان للدول بهم عناية فكانوا لذلك أول من أقطعتهم الدول من العرب التلول والضواحي. أقطعهم الموحدون في أرض حمزة من أوطان بجاية مما يلي بلاد رياح والأثابج فنزلوا هنالك، وولجوا تلك الثنايا المفضية إلى تلول حمزة والدهوس وأرض بني حسن ونزلوها ريفاً وصحراء. وصار للدولة استظهار بهم على جباية تلك الرعايا من صنهاجة وزواوة. وكلما عجزت عساكر بجاية من جبايتهم، دفعوهم لبني يزيد هؤلاء فأحسنوا في اقتضائها. وزادت الدول بهم تكرمة وعناية بذلك واقطعتهم الكثير من تلك الأوطان. ثم امتاز بنو يزيد بملكة تلك الأوطان، وغلبوا عليها من جميع جوانبها وفرغوا لجبايتها واقتضاء مغارمها لصالحهم، وكانوا على ذلك لعهد ابن خلدون. وكانوا بطونا كثيرة، منهم: حميان، وجوّاب، وبنو كرز، وبنو موسى، والمرابعة والخشنة، وعكرمة، وأولاد لاحق، وأولاد معافى، وأولاد سعد، وبنو ماضي، وبنو منصور، وبنو زغلي. واختصت الرياسة على الظعون والحلول ببني زغلي. وكانت لعهد ابن خلدون لأبي الليل بن موسى بن أبي الفضل، وهو جد أولاد بليل (أبي الليل).

وكان رئيس بني يعقوب العامريين لعهد يغمراسن وابنه، داود بن هلال بن عطاف بن رداد بن كريش بن عياد بن منيع بن يعقوب. وكان أبو زكريا بن أبي اسحق الحفصي لدى عثمان بن يغمراسن. ورام امتلاك بجاية على عمه أبي حفص فمنعه. فتظاهر بالصيد. ولحق بداود ابن هلال. فأمره عثمان برده عليه فأبى. وأوصله الى عطية بن سليمان الذوادي، فتغلب على بجاية، وأقطع داود أرض قدارة من بسيط حمزة.

وتلافت الدولة الحفصية أمر رياح كما ذكرنا بالاصطناع والاستمالة، وأقطعوهم ما غلبوا عليه من البلاد بجبل أوراس والزاب، ثم الأمصار التي بالبسيط الغربي من جبل أوراس المسمى عندهم بالحضنة وهي نقاوس ومقرة والمسيلة. واختص أولاد سباع منهم بأقطاع المسيلة وجبال عياض ومتنان ووانوغة ونواحي بجاية من التلول. ومن رياح هؤلاء بني مسلم الذين بالبويرة.

وحالفت قبيلة عريب العتيدة المرابط سيدي هجرس بن علي اليزيدي الهلالي، ثم نزلت الحضنة وزاحمت أولاد ماضي وأحلافهم بمنكب، فدافعوها عن تلك المواطن، فانتقلت إلى وادي معمورة، ومنه إلى سهل حمزة. اصطنعهم الأتراك لتأمين السبل، وجباية القبائل فأحسنوا في اقتضائها، فنفحوهم بالامتيازات والإقطاعات.

حالف أولاد بليل قبيلة عريب وهاجموا قبيلة عبيد المخزنية التي أوطنها الأتراك سهل حمزة وهزموها وطردوها إلى التيطري. ورضخ الأتراك للأمر الواقع، وأعطوا لأولاد بليل دور المخزن الذي كان من اختصاص قبيلة عبيد حول برج البويرة.

وغداة الاحتلال الفرنسي للجزائر، كانت قبيلة عريب تضم خمس أجذام كبيرة ونحو ثلاثين فرقة، كان لأكثرهم ذكر في مقارعة الاحتلال، فعمدت سلطات الاحتلال إلى تفكيكهم، فقسّمتهم بموجب مرسوم 13 مارس 1867 إلى خمسة دواوير بلدية، وهي: سيدي زويقة، عين تزيرات، عين بسام، سيدي خليفة، الكدية الحمرا. وضمت سيدي زويقة وعين تزيرات وسيدي خليفة لبلدية البويرة. وعين بسام والكدية حمرة لبلدية سور الغزلان.

وكذلك فعلت بأولاد بليل، وضمتهم إلى بلدية البويرة بموجب مرسوم 21 مارس 1866. وصادرت جزء من أراضيهم لتقيم عليها قرية البويرة.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tribualgerie.ahlamontada.com
 
عرب ولاية البويرة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الاصول التارخية للقبائل الجزائرية :: القبائل العربية لولاية البويرة-
انتقل الى: